PureBlood 1 Test the Spirits
بسم الثالوث المقدس الله الواحد امين موقع بيور بيلد يتمنى لكم قضاء اسعد الاوقات ونتمنى مشاركتكم المثمره دائما لمجد اسمه القدوس +++ عزيزي المسلم هذا الموقع ليس للتهجم على الإسلام و لكن هو فقط لعرض الحقيقة المغيبة عنك من قبل شيوخ الضلال و بدون عمليات تجميل و ان كنت في شك مما تقرأ فارجع الى كتبك و تأكد بنفسك لتعرف الفرق بين الاسلام والمسيحي+++ هل الإسلام دين سلام؟ هل إنتشر الإسلام بالمحبة أم بالسيف؟ هل محمد نبي من عند الله؟ هل الإسلام دين توحيد؟ لمعرفة الحقائق التي اخفاها الشيوخ عنك يا أخي المسلم طوال 1500 عام، إدخل غرف البالتوك واستمع للحوارات بين الشيوخ ومن كشف حقائق الإسلام المخفية. لدخول غرف البالتوك أتبع الإرشادات في هذا الرابط:

https://www.youtube.com/watch?v=39385RGCUhY

PureBlood 1 Test the Spirits

PureBlood 1 Test the Spirits منتدى لكشف الحقيقة لكل من لايعرف الاسلام
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نبذه مختصره (حيـــــــــــاة البابا شنودة الثــــــــــالث)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
PUREBLOOD 1
Admin


المساهمات : 112
تاريخ التسجيل : 30/07/2011

31032012
مُساهمةنبذه مختصره (حيـــــــــــاة البابا شنودة الثــــــــــالث)

بالسيارة .. وأستغرقت رحلات قداسته فى هذه القارة الواسعة 150 ساعة زار فيها 25 بلدة , وتقابل فيها مع حوالى 40 شخصاً من الرسميين من حكام المدن والنواب وأعضاء فى الحكومات المختلفة ورؤساء الكنائس الأخرى فى هذه البلاد وعقد حوالى 80 أجتماعاً مع الشعب القبطى واللجان فى الكنائس التى أنشأوها .

وتقابل أيضاً مغ الحاكم العام لكندا .. والسكرتير العام للأمم المتحدة السابق كورت فالدهيم

وعاد قداسة البابا شنودة إلى مصر فى يوم 22/ 5/ 1977 م .

فى شهر 12 / 2005 م توفي الدكتور أشرف غربال‏,‏ سفير مصر الأسبق في الولايات المتحدة‏, وكان السفير اشرف غربال فى شرف استقبال قداسة البابا فى اول زيارة له للبيت الأبيض ولقائه بالرئيس الأمريكى جيمى كارترعام 1977 م

الرحــلة السادسة : زيارة السودان

فى الفترة ما بين 15/ 2/ 1978 م إلى 27/ 2/ 1978 م

ودعت الحكومة السودانية قداسة البابا فسافر قداسة البابا إلى السودان ووصل فى صباح 15/ 2/ 1978 م فأقام

قداسته ضيفاً على حكومة السودان خلال هذه الرحلة حيث ألتقى خلالها بالرئيس السودانى السابق جعفر نيميرىوكان آخر بابا زار السودان هو البابا كيرلس الخامس منذ 70 سنة .

وأقام البابا صلوات القداس فى سبع كنائس تابعة للكنيسة القبطية فى مدن : الخرطوم , وأم درمان , وعطبرة , وبور سودان .. وقام قداسة البابا شنودة الثالث بوضع حجر الساس لقاعة إجتماعات كبرى بالخرطوم بحرى .

ونشرت وسائل الإعلام السودانية أخبار البابا وقامت جريدة الأنباء السودانية مقالة كبيرة عن البابا المصرى شنودة الثالث قبل وصوله إلى السودان , أما إذاعة أم درمان فقدمت برنامجاً أذيع مساء الأحد 19/ 2/ 1978 م

ومن شدة أعجاب قادة السودان فى هذا الوقت قام محافظ أرض الجزيرة بالتبرع بقطعة أرض فى واد مدنى لأنشاء كنيسة على أن تكون بأسم الأنبا شنودة .

كما تبرع محافظ بور سودان بقطعة أرض لتبنى عليها الكنيسة ما تشاء من مشروعات .

وقام محافظ الخرطوم بالتبرع بمبلغ 2000 جنية لتكملة بناء المكتبة التى تحتوى الكثير من الكتب القبطية .

وقد قابل البابا شنودة الثالث هؤلاء المسئولين وروحهم الطيبة بالشكر العميق , ثم عاد قداسته إلى مصر فى 27/ 2/ 1978 م .

الرحــلة السابعة : زيارة إنجلترا وسويسرا

فى الفترة ما بين 27/ 1/ 1979 م إلى 7/ 2/ 1979 م

فى يوم 27/ 1/ 1979 م توجه قداسة البابا إلى لندن ودشن هناك أول كنيسة قبطية فى أوربا وكانت بأسم مار مرقس




الرسول بكنجستون بلندن



ومن محبة رؤساء الطوائف والكنائس أن حضر صلوات التدشين أساقفة الكنيسة الإنجليزية ورؤساء الطوائف هناك , وقام قداسته أثناء القداس بسيامة 80 من الشباب القبطى فى درجات مختلفه من درجات الشموسية مثل الأبوذياكون والأغنسطس .

وفى يوم ألثنين 29/ 1/ 1979 م قام قداسته يصحبه سفير مصر فى لندن إلى أسقفية لندن حيث تناول الغذاء على مائدة أسقف لندن .. وبعد هذه الزيارة قام قداسته بزيارة مجلس اللوردات بدعوة من رئيس المجلس الذى استقبله .. وفى مساء نفس اليوم ذهب البابا شنودة الثالث بزيارة رئيس أساقفة كانتبرى فى مقره .

وفى يوم الثلاثاء 30/ 1/ 1979 م قام قداسة البابا شنودة الثالث بألقاء محاضرتين فى جامعة أكسفورد بدعوة من رئيس الجامعة .

وفى يوم الثلاثاء 6/ 2/ 1979م دعته الملكة إليزابيث ملكة أنجلترا لزيارتها .

ثم غادر قداسة البابا أنجلترا فى طريقة إلى سويسرا حيث زار مجلس الكنائس العالمى بجينيف بدعوة من سكرتيره العام وألقى محاضرة هناك بدعوة من رئيس البرلمان السويسرى حيث زار البرلمان وألقى كلمة فيه وعاد قداسته إلى مصر فى يوم الجمعة 9/ 2/ 1979م .

الرحــلة الثامنة : زيارته إلى كينيا وزائيير

فى الفترة ما بين 7م 10/ 1979 م إلى 19/ 10/ 1979 م

لم يزر بابا قبطى افريقيا من قبل وقد قام البابا شنودة الثالث بهذه الزيارة بعد تأسيس كنيسة لنا هناك وقد سام أسقف لأفريقيا لأول مرة فى تاريخ الكنيسة القبطية هو نيافة الحبر الجليل النبا أنطونيوس مرقس .

فى صباح يوم الأثنين 8/ 10 / 1979م ركب البابا الطائرة المتوجهه إلى نيروبى وعندما هبطت الطائرة ذهب مباشرة إلى مقر الكنيسة القبطية وصلى صلاة الشكر مع الوفد الذى رافق قداسته من الكنيسة .

وفى عصر يوم ألثنين زار قداسة البابا رئيس مجلس كنائس كل أفريقيا .

وفى صباح الثلاثاء 9/ 19/ 1979م ذهب البابا شنودة إلى قصر الرئاسة حيث أستقبله الرئيس موى رئيس كينيا.

وفى صباح الأربعاء 10/ 10/ 1979 م سافر قداسته إلى زائيير وقد أستغرقت هذه الرحلة 5 ساعات .. وفى يوم 16/ 10/ 1979م أجتمع هناك مع الرئيس موبوتو رئيس زائيير .

وحتى يتسنى للقارئ الإطلاع على الجهد الذى بذله قداسته فى هذه الرحله نبين أن قداسة البابا زار عشرة بلاد وقضى 33 ساعة راكبا طائرة فى سفر واتعاب فى سبعة أيام وباقى التنقلات قضاها بالهليكوبتر والسيارة التى قدمتها البلاد المختلفة لمساعدته فى زيارته الرعوية للبابا القبطى الأفريقى .

وفى خلال زيارته لأفريقيا زار قداسة البابا كلية اللاهوت فى الجبل فى لوتاندل وتحدث عن الكنيسة القبطية فى أجتماع حضره 5 ألاف أفريقى .

وفى ساحة واسعه جداً فى كامبا ألقى قداسة البابا كلمة سمعها ما يقرب من 25 ألف أفريقى .

ثم سافر إلى متادى وهناك تحدث فى جموع حوالى 40 الف أفريقى حضرها الحاكم .

وذهب إلى يوما وتحدث قداسته امام حوالى 46 ألف افريقى .

وتوجه إلى برازفيل , وما , بانداكا , دوليت , كبزانباكى , ول مباش , وزار قداسته منطقة الكونجو وتحدث قداسة البابا فى هذه المناطق غلى حوالى 300 ألف أفريقى .

وعاد قداسة البابا يوم الجمعة الموافق 19 / 10/ 1979 م

الرحــلة التاسعة : زيارته إلى روسيا

الفترة من 1/ 6/ 1988م إلى 20/ 6/ 1988 م

زار البابا شنودة الثالث روسيا لحضور العيد الألفى لتعميد روسيا .

الرحــلة العاشرة : زيارة أنجلترا وكندا وامريكا وأستراليا

فى الفترة من 27/ 8/ 1989م إلى 11/ 12 / 1989 م

كانت هذه الرحلة أطول رحله رعوية فى رحلات البابا كلها حيث أستغرقت 112

غادر قداسة البابا شنودة الثالث القاهرة يوم الأثنين 27/ 8/ 1989 م زار قداسته 3 مدن فى أنجلترا هى لندن وبرمنجهام وكرويدن , كما زار المركز الإسلامى فى لندن .

وفى كندا زار قداسة البابا سبعة مدن وهى : مونتريال , وميسوجا , وكمبردج , وأتاوا , وفانكوفر , وادمنتون .

وفى الولايات المتحدة زار قداسة البابا 33 مدينة هى : جرسى سيتى , نييويورك , كوينز , بروكلين , ستاتن أيلاند ولونج أيلاند , أيست برونزويك , روتستر , فيلادلفيا , رذرفورد , مديل , بوسطن , واشنطن , بنسبرج , ديترويت , كليفلاند , ديلاوير , مينابوليس , سياتل , كلورادو , سانت لويس , أتلانتا , رالى , تامبا , أورلاندو , نورث لودريل , دانيونا بيتش , سانت أنطونيو , دالاس , هيوستن , سان فرانسيسكو , لوس أنجيلوس .

وقام قداسته بزيارة هاواى بجزر هونولولو حيث زار هناك 11 عائلة مسيحية قبطية هناك .

وفى يوم 22/ 9/ 1989 م تقابل فى البيت الأبيض مع الرئيس الأمريكى جورج بوش .. وعنما تكلما عن السلام فى الشرق الأوسط قال قداسته أن : " السلام فى الشرق الأوسط يحتاج إلى Push (معناها دفعه ) " فى ملاحظة ذكيه مأخوذه من اسم الرئبس الأميركى بوش , وأثناء المقابلة أبدى الرئيس الأمريكى بوش أعجابه بالصليب الذى يحمله قداسة البابا شنودة الثالث فى يده ودقة صنعه , فتركه البابا هدية له ذاكراً أنه من صنع أبناء الكنيسة القبطية فى مصر وظل الرئيس الأمريكى ممسكا بالصليب طوال فترة اللقاء .

وأثناء زيارة البابا لأمريكا اسس فرعين للكلية الإكليريكية الأول فى جرسى سيتى والثانى فى لوس أنجيلوس .

وفى 6/ 11/ 1989 م أفتتح قداسته ديراً قبطيا فى أمريكا بإسم دير العظيم ألانبا انطونيوس على مساحة 120 فدان فى صحراء سان برناردينو بكاليفورنيا على بعد 3 ساعات بالعربية من مدينة لوس أنجيلوس الأمريكية .

وألتقى البابا بأكثر من 50 من كهنتنا هناك وزار الكثير من الكنائس ودشن العديد من المذابح وتقابل فى أجتماعات شعبية مع الأقباط , وأهتم بخدمة الشباب حيث ألقى العديد من العظات عن الموضوعات التى تهمهم .

وفى يوم 28/ 9/ 1989م زار قداسة البابا دير سان فنسان وكليته اللاهوتية فى بتسبرج التى تعتبر أقدم كلية لاهوتية فى أمريكا , وقدم رئيس هذه الكلية إلى البابا شنودة الثالث ثالث دكتوراة فخرية فى العلوم اللاهوتية .

وسافر البابا شنودة الثالث إلى نيويورك لمقابلة الرئيس محمد حسنى مبارك أثناء زيارته إلى امريكا .

وزارالبابا شنودة الثالث أستراليا وكان فى أستقبال قداسته فى مطار سيدنى كبار المسئولين والشعب القبطى فى المدينة المحبة للمسيح وأزدحم المطار بحوالى 15 ألف من أفراد الشعب وقام قداسته بإفتتاح فرع الكلية الإكليريكية وتقابل مع كبار المسئولين وزار مجلس الكنائس العالمى .

عاد البابا شنودة إلى مصر فى 11/ 12 / 1989 م

الرحــلة الحادية عشرة : زيارته إلى ألمانيا وأنجلترا

فى الفترة من 15/ 11 / 1990 م إلى 27/ 11/ 1990 م

أستغرقت هذه الرحلة 12 يوما فقط زار فيها قداسة البابا 8 مدن هى : فرانكفورت , بون , دسلدورف , ميونخ , برلين , شتوتجارت , لندن , برمنجهام .. وأفتقد جميع الكنائس القبطية هناك وعرف إحتياجاتها .

ووإلتقى البابا شنودة الثالث بجميع القيادات الكنسية ورؤساء الكنائس هناك فى عمل مسكونى كبير فتقابل مع رؤساء الكنائس الكاثوليكية والأرثوذكسية والإنجيلية والألمانية , وكان معظم لقاءات البابا معهم تدور حول الحوار اللاهوتى فيما يتعلق بطبيعة السيد المسيح . .

وقامت مؤسسة ببيلش وايزن ( أى رحلات الكتاب المقدس ) بإهداء البابا الميدالية الذهبية رمز تعاونالكنائس فى ألمانيا لتنظيم رحلات الأماكن التى ورد ذكرها فى الإنجيل وكانت مصر من الأماكن التى زاها أعضاء هذه الكنيسة حيث زاروا الأماكن التى زارتها العائلة المقدسة .

وسلمت جامعة بون بألمانيا للبابا شنودة الثالث الدكتوراة الفخرية الرابعة من كلية اللاهوت فى جامعة بون .

وأهتم قداسته بالخدام فى الكنائس القبطية فى برمنجهام وحدثهم فيه عن القواعد الأساسية للخدمة كما أجاب على أسئلتهم والتى من الطبيعى تختلف عن أسئلة الخدام فى بلاد أخرى , وصلى قداسا معهم فى المركز القبطى فى برمنجهام تناول فيه المئات من يدى قداسته , وفى هذا القداس سام قداسته عدداً كبيراً من الأطفال والشباب فى جميع رتب الشموسية .

وعقد قداسته أجتماعاً حضرة جميع كهنتنا فى أوربا وقام قداسته فى هذا الإجتماع بجمع كثير من المعلومات الرعوية عن كنائسنا وعن إحتياجات الكنائس وناقش الكهنة عن مشاكل الخدمة وأجاب عن الكثير من أستفساراتهم

وقام قداسة البابا بألقاء المحاضرات العديد من المحاضرات فى لندن وبرمنجهام ..

وقام قداسته بزيارة سفارتنا فى بون وزار المركز الإسلامى فى بون

وقد ركز الإعلام الألمانى الضوءعلى زيارة البابا

وقام قداسته بزيارة سفارتنا فى لندن وألقى كلمة عن مصر فى أجتماع أقامته لقداسة الجالية المصرية فى لندن .

الرحــلة الثانية عشرة : زيارة أمريكا وأستراليا وكندا

فى القترة من 10/ 1/ 1991 م إلى 9/ 3/ 1991 م

فى صباح 10/ 1/ 1991 م توجه قداسة البابا إلى الولايات المتحدة الأمريكية لحضور إجتماع اللجنة العامة لمجلس الكنائس العالمى .

وتوجه إلى أمريكا أولاً حيث زار قداسته المدن التالية : نيويورك , وجرسى سيتى , كليفلاند , ولوس أنجيلوس .

وألتقى بكثير من ألاباء الكهنة ومجالس الكنائس وقام قداستى بتدشين العديد من مذابح لكنائس ودشن مذبح الكنيسة الجديدة فى تورنس .

وزار دير القديس الأنبا أنطونيوس بكاليفورنيا , كما أجتمع مع شباب لوس أنجيلوس .

وفى 2/ 2/ 1991 م ترك قداسة البابا أمركا وذهب قداستة إلى هونولولو حيث صلى القداس الإلهى فى صباح الحد الموافق 3/ 2/ 1991 م

وأتجه قداسة البابا بعد ذلك إلى أستراليا فى زيارته الثانية إليها ووصل إلى سيدنى وأجتمع بالآباء الكهنة ..

وسافر إلى مدينة كانبرا عاصمة أستراليا وحضر إجتماع الجمعية العمومية السابعة لمجلس الكنائس العالمى وفى يوم الأربعاء 20/ 2/ 1991م أختارت الجمعية العمومية البابا شنودة الثالث رئيساً لمجلس الكنائس العالمى عن الأرثوذكس الشرقيين والشرق الأوسط .

وسافر قداسته إلى مدينة ملبورن بإستراليا حيث أفتتح المدرسة القبطية الجديدة فى 23/ 2/ 1991م ووضع حجر الأساس لكنيسة القديس مار جرجس , كما قام قداسته بتدشين عدة مذابح وزار قداسته الأرض التى سيقام عليها أول دير قبطى فى أستراليا على مساحة 46 فدان .

ثم عاد قداسته إلى سيدنى مرة أخرى يوم 25 / 2/ 1991 م ليسافر منها إلى امريكا وكندا وعاد قداسته غلى مصر فى يوم السبت 9/ 3/ 1991 م

الرحــلة الثالثة عشرة : زيارته لأمريكا وسويسرا

الفترة من 25 / 8/ 1991 م

فى يوم 25/ 8/ 1991 م سافر قداسة البابا إلى نيويورك حيث أقام قداسته لأول مرة فى مقر الرئاسة الدينية بجيرسى سيتى وهو مجمع ضخم يشمل ثلاثة أبنية واسعة وفخمة عللا مساحة 6,5 فدان .

وأستقبل قداسته الكثير من الكهنة وأفراد الشعب .

وفى مساء 28/ 8/ 1991 م سافر قداسته إلى بوسطن وهناك أجرى بعض الفحوصات الطبية وتحاليل .

وفى مساء 3/ 9/ 1991 م أتجه قداسته إلى كليفلاند ثم عاد إلى نييورك لأفتتاح قداسته العام الدراسى للكلية الإكليريكية وكان قد وافق عيد النيروز وقام قداسته بشراء مكتبة دينية باللغة الإنجليزية للمقر هناك .

وفى يوم 15/ 9/ 1991 م أتجه قداسته إلى سويسرا وأقام قى جينيف وأستقبل هناك الكثير من الكهنة فى أوربا ورجع إلى مصر 27/ 9/ 1991 م

الرحــلة الرابعة عشرة : زيارته إلى هولندا وأنجلترا وأمريكا

الفترة من 20/ 2/ 1992 م إلى 17 / 3/ 1992 م

فى يوم 20/ 2/ 1992 سافر قداسة البابا شنودة إلى امستردام فى هولندا حيث كان فى أستقبال قداسته الآباء الكهنة والألاف من أفراد الشعب القبطى , ثم توجه قداسته إلى فندق الهيلتون المطار حيث أقيمت لقداسته مأدبة غداء أستقبل فيها كبار المدعوين ومنهم مندوب عن جلالة الملكة بياتريس ملكة هولندا .

وفى صباح 21/ 2/ 1992 م قام قداسته بإفتتاح كنيسة السيدة العذراء فى أمستردام , وتوجه بعد أنتهاء إفتتاح الكنيسة إلى أسكتلندا حيث وصل إلى المطار أدنبره عاصمة أسكتلندا فعقد هناك قداسته مؤتمراً صحفياً بالمطار أجاب فيه على أسئلة الصحفيين .

وفى يوم 22/ 2/ 1992 م سافر قداسته إلى كركودى لتدشين أول كنيسة فى أسكتلندا على اسم مار مرقس .

وفى صباح ألحد يوم 23 / 2/ 1992 م وصل قداسته إلى مطار لندن حيث أجتمع هناك بكهنة الكنائس القبطية والشعب .

فى يوم الأثنين 23 / 2/ 1992 م سافر قداسته مستقلاً السيارة إلى برايتون ثم برمنجهام ثم سافر إلى ويلز حيث دشن كنيسة هناك وألقى عظة هناك حضرها عمدة المدينة كما حضرها بعض المسئولين .

الرحــلة الخامسة عشرة : الزيارة إلى سويسرا وألمانيا وإنجلترا وأمريكا وكندا

فى الفترة من 18/ 8/ 1992 م إلى 28/ 9/ 1992م

فى صباح الثلاثاء الموافق 18/ 8/ 1992 م توجه قداسته سويسرا حيث ألتقى بأبنائه الأقباط وصلى معهم قداسات يوم 22/ 8/ 1992م ثم زار قداسته دير أينسيدلن فى زيورخ ثم ألتقى يوم 27/ 8/ 1992م مع ممثلى الكنائس الأرثوذكسية الشرقية القديمة وشارك فى إجتماعات اللجنة التنفيذية واللجنة المركزية لمجلس الكنائس العالمى بصفته أحد رؤساء المجلس فى الفترة من 18/ 8/ 1992م إلى 28/ 8/ 1992م

وفى صباح 29/ 8/ 1992م غادر قداسته سويسرا قاصداً ألمانيا وتعتبر هذه الزيارة هى الزيارة الثانية لألمانيا وأستقبله فى المطار سفير مصر فى ألمانيا وعمدة دسلدورف والآباء الأساقفة والكهنة والمئات من افراد الشعب القبطى .. وقام قداسة البابا بإفتتاح مبنى الكنيسة فى دسلدورف , كما أجرى لقاء مع التلفزيون الألمانى , وقام بالأجتماع بالشعب القبطى هناك حضره الأقباط فى ألمانيا .

وفى صباح الأحد 30/ 8/ 1992م دشن قداسة البابا الكنيسة الجديدة فى مدينة دسلدورف , وفى فترة بعد الظهر مع رعاة الكنائس القبطية فى ألمانيا , وقام قداسته ايضاً بالإجتماع مع الكهنة هناك .

وفى يوم 31 / 8/ 1992م قام بزيارة عمدة دسلدورف فى مقره ثم زار قداسته دير بوخوم أثيتبل .

وفى يوم الثلاثاء 1/ 9/ 1992م سافر قداسة البابا إلى لندن ومنها ذهب إلى برمنجهام وأمضى هناك يومين ثم رجع ثانية إلى لندن ليستقل الطائرة متجها إلى امريكا .

ووصل فى صباح الجمعة 4/ 9/ 1992 م إلى نيوجيرسى , ثم أستقل سيارة إلى مدينة كونكتكا حيث دشن كنيستها الجديدة بغسم كنيسة السيدة العذراء والملاك ميخائيل , وأتجه إلى لوس أنجيلوس حيث دشن مذبح كنيسة الملاك ميخائيل بأورانج كاونتى فى لوس أنجيلوس ووضع حجر أساس كنيسة فى تلاهاسى بلفوريدا .

وعقد قداسة البابا السيمنار الثانى لكهنة امريكا وكندا .

وأتجه قداسة البابا إلى كندا حيث دشن كنيسة فى هاملتون وعاد إلى مصر 28 / 9/ 1992 م

الرحــلة الساسة عشرة : الزيارة إلى سويسرا وامريكا

فى الفترة من 18/ 3/ 1993 م إلى 29/ 3/ 1993 م

سبب هذه الرحلة هو حضور إجتماع اللجنة التنفيذية لمجلس الكنائس العالمى .

فى يوم الخميس الموافق 18/ 3/ 1993 م بزيارة سويسرا ومر على لندن ثم وصل إلى سويسرا مساءً وكان فى إستقبال قداسته فى مندوب مصر بالمم المتحدة فى سويسرا ومعهم رجال السفارة المصرية فى المطار .

وخلال الفترة من 19/ 3/ 1993 م إلى 22/ 3/ 1993 م حضر قداسة البابا شنودة اجتماعات اللجنة التنفيذية لمجلس الكنائس العالمى , وفى أثناء وجود البابا فى سويسرا استقبل وفداً من الكهنة الأقباط فى ميلانو وبعض العائلات القبطية الذين سمعوا بوجود البابا فذهبوا للتبرك من قداسته والتمتع بحديثة وعظاته والجلوس معه .

ومساء يوم 22 / 3/ 1993 أتجه قداسة البابا طائرة كونكورد من لندن متجها إلى أمريكا وأستقبله قنصل مصر العام فى نيويورك وكذلك الآباء الكهنة والشمامسة والمئات من الشعب القبطى وأتجه قداسة البابا إلى نيوجرسى حيث مقر الرئاسة الدينية هناك .

وفى يوم الأربعاء 24/ 2/ 1993 م عقد قداسة البابا السيمنار الثالث للآباء الكهنة فى المقر الباباوى فى نيوجيرسى نيوجيرسى حضرة 65 من ألاباء الكهنة من امريكا وكندا .

وعقد إجتماعات مع أعضاءمجالس الكنائس وأمناء مدارس الأحد , وفى أجتماع شعبى ألقى قداسته عظة روحية على ثلاثة الاف شخص الشعب القبطى هناك .

وأستقبل قداسة البابا القنصل العام فى نيويورك كما أستقبل جماعة كبيرة من رجال الأعمال المصريين بأمريكا وحدثهم قداسة البابا عن إستثمار أموالهم فى مصر .

وعاد قداسته إلى مصر يوم ألثنين 29/ 3/ 1993م

الرحــلة السابعة عشرة : الزيارة إلى أمريكا وأستراليا وأنجلترا والدانمرك والسويد

فى الفترة من 19/ 8/ 1993م إلى 31/ 9/ 1993 م

فى يوم 19/ 8/ 1993م سافر قاسة البابا فى رحلة حول 3 قارات أستقل فيها 19 رحلة طيران قضى خلالها قداستها 82 ساعة طيران هذا خلاف المسافات التى أنتقل فيها بالسيارة مسافات طويلة .

فى أمريكا زار قداسة البابا نيوجيرسى وكليفلاند ولوس أنجيلوس وهنولولو .

وفى أستراليا زار سيدنى وملبورن وبيرث .

وفى أنجلترا زار قداسته لندن وبرمنجهام ونيوكاسل .

وفى الدانمارك زار كوبنهاجن .

وفى السويد زار سيجتونا وأستكهولم وأبسالا .

وقام قداسة البابا بتدشين 5 مذابح جديدة وأفتتح 5 كنائس ووضع حجر الأساس لكنيستين فى ملبورن .

وأجتمع بالكهنة فى امريكيا وإستراليا وعقد أول سيمنار للآباء الكهنة فى اوربا وزار الأديرة القبطية فى أمريكا وأستراليا .

وقام البابا فى هذه الرحلة عين قداسته أول أسقف عام للخدمة فى أمريكا لرعاية الكنائس القبطية فى الجزء الجنوبى من الولايات المتحدة .

وإلتقى قداسة البابا بأعضاء الكنائس للطوائف الخرى فى أستراليا وأوربا وأمريكا كما حضر مؤتمرات ولقاءات بالشباب وألقى عظات وأقام صلوات القداسات وعاد إلى مصر فى 21 / 9/ 1993م .

الرحــلة الثامنة عشرة : زار كينيا وجنوب أفريقيا وزيمبابوى وزامبيا

فى الفترة من 14 /1/ 1994م إلى 31/ 1994 م


تعتبر هذه الرحلة هى الرحلة الخامسة لقداسة البابا لأفريقيا , وقد حضر فى هذه الرحلة اللجنة التنفيذية المركزية لمجلس الكنائس العالمى فى الفترة من 18/ 1/ 1994 م إلى 28/ 1/ 1994م , وقد أستقبل قداسته سفراء وأعضاء



سفارة مصر فى هذه البلاد كما قابل كبار المسئولين فى الدول التى زارها .



وأثناء هذه الزيارة قابل قداسة البابا الرئيس دانيال آراب رئيس كينيا

ومع نائب رئيس زيمبابوى ووزراء الدول ودعى قداسته لألقاء محاضرة الكنيسة القبطية فى جامعة جنوب افريقيا , وتلقى البابا العديد من الأسئلة من الأساتذة والطلبة أجاب عليها .

وخلال الرحلة دشن البابا 6 مذابح فى اربعة كنائس فى أربع دول

وفى يوم 23/ 1/ 1994 موضع حجر الساس لكاتدرائية مار مرقس بجوهانسبرج فى جنوب أفريقيا..

وفى يوم 15/ 1/ 1994م أفتتح قداسة البابا شنودة العيادة الطبية القبطية فى مستشفى مارمرقس فى نيروبى.

كما وضع قداسته حجر الساس لكنيسة مار مرقس ومركز التنمية فى زيمبابوى .

وفى يوم 19/ 1/ 1994 م صلى قداسته عيد الغطاس المجيد فى الكنيسة القبطية فى جوهانسبرج فى جنوب أفريقيا

فى يوم 14/ 1/ 1994 م وصل قداسة البابا شنودة الثالث إلى نيروبى فى كينيا , ثم غادرها يوم 17/ 1/ 1994 م وتوجه إلى جوهانسبرج فى جنوب افريقيا ثم وصل يوم 21/ 1/ 1994 م إلى هارارى فى زيارة قصيرة إلى زيمبابوى , ثم عاد إلى جوهانسبرج مرة اخرى يوم 22/ 1/ 1994 م وغادرها فى يوم 28/ 1/ 1994 م متجهاً إلى أوساكا عاصمة زامبيا , ثم غادرها متجها إلى نيروبى يوم 29 /1/ 1994 م , ثم غادر يوم الثنين 31/1/1994 م متوجها إلى القاهرة .

الرحــلة التاسعة عشرة : زيارته إلى هولندا ورومانيا وإنجلترا وأيرلندا وأمريكا

فى الفترة من 10/9/ 1994 إلى 17/ 10/ 1994 م

فى يوم 10/ 9/ 1994 م إلى 17/ 10/ 1994 م غادر قداسة البابا القاهرة متوجهاً إلى هولندا

وفى 13/ 9/ 1994 م غادر قداسته هولندا متوجهاً إلى رومانيا

وفى 18/ 9/ 1994 غادر قداسته رومانيا وأتجه إلى أنجلترا ومنها سافر إلى أيرلندا فى أول زياره للبابا لها ثم عاد إلى أنجلترا مرة أخرى .

فى 26 /9 /1994 م غادر أنجلترا ليبدأ رحلته الرعوية الثامنة فى أمريكا ثم عاد إلى مصر فى 17 /10 /1994 م

وتتلخص أعمال هذه الرحلة فى أنها كانت رحلة رعاية وافتقاد وتعليم وقابل العديد من الكهنة والخدام والشعب والسر المسحية ومجالس الكنائس وتم تشكيل مجالس كنائس ورسامة شمامسة وصلى العديد من صلوات القداس وناول المئات من أفراد الشعب .

وأجتمع قداسته مع اللجنة التنفيذية لمجلس الكنائس العالمى , وقابل العديد من الساقفة ومطارنة كنائس الطوائف الأخرى , كما إلتقى قداسته مع بطريرك ومطارنة وكهنة الكنيسة الرومانية الأرثوذكسية

ومن أهم إنجازات هذه الرحلة أنه : تم الإتفاق فى موضوع طبيعة السيد المسيح فى الحوار اللاهوتى الذى تم مع قادة الكنائس البروتستانتية .

وفى لندن دعى إلى السفارة المصرية وكان فى أستقباله شيوخ المسلمين هناك .

وزار هيئة الإذاعة البريطانية فى لندن والتى أجرت حواراً مع قداسته .

ودعى لألقاء محاضرتين فى كلية Selly Oak فى برمنجهام , وألقى محاضرة أخرى فى أحدى الكنائس الكبرى فى لندن .. كما ألقى محاضرة فى جامعة ليدن فى هولندا .

عقد قداسة البابا سيمنار للآباء الكهنة فى أوربا وحضره حةالى 27 كاهن .

وعقد سيمنار آخر للآباء الكهنة فى أمريكا حضره 80 كاهن .

وقام قداسه البابا شنودة بتدشين أول كنيسة قبطية فى دبلن وكنيسة فى برايتون جنوب أنجلترا .

وعندما زار أمريكا فى هذه الرحلة دشن قداسته كنيسة فى مقر الرئاسة فى نيوجيرسى , كما قام بتدشين مذابح عديدة فى كنائس اخرى مثل رالى , سانت لويس , ديترويت , بلتيمور , فلادلفيا , سان دييجو , كورونا .. وغيرها .

الرحــلة العشرين : زيارة قبرص

فى الفترة من 15 /11/ 1994 م إلى 21/ 11/ 1994 م

هدف الرحلة هو حضور مجلس كنائس الشرق الأوسط , ورأس اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق بتشكيلها الجديد

وصلى قداسة البابا أول قداس له هناك وسام شمامسة وعمد أطفالاً , وأقام قداسته إجتماعاً روحياً للأقباط هناك فى نيقوسيا ووضع قداسته حجر الأساس للكنيسة القبطية فى ليماسول .

الرحــلة الحادية والعشرين : زيارة سويسرا وفرنسا وقبرص

فى الفترة من 7/2/1995م إلى 20/ 2/ 1995 م

فى يوم 7/ 2/ 1995 م غادر قداسة البابا مصر متوجهاً إلى سويسرا لحضور إجتماعات اللجنة التنفيذيه لمجلس الكنائس العالمى وذلك فى الفترة بين 8/ 2/ 1995 م إلى 11/ 2/ 1995م .

وفى يوم 11/ 2/ 1995م غادر قداسته سويسرا متجها إلى فرنسا فى اول زياره لقداسته لفرنسا

وفى 12/ 2/ 1995 م قام بتدشين مذبح كنيسة على اسم السيدة العذراء ومار مرقس بباريس وفى مساء نفس اليوم عقد قداسه البابا إجتماعاً روحيا لأقباط باريس .

وفى 15/ 2/ 1995 م أستقبل الرئيس الفرنسى فرانسوا ميتران قداسة البابا شنودة الثالث فى قصر الأليزيه .

وفى نفس اليوم غادر قداسته فرنسا متجها إلى قبرص لحضور إجتماعات اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الوسط فى الفترة من 16/ 2/ 1995 م إلى 19/ 2/ 1995 م

عاد قداسة البابا إلى مصر 20/ 2/ 1995م .

الرحــلة الثانية والعشرين : زيارته إلى ارمينيا

فى الفترة من 8/ 4/ 1995م إلى 11/ 4/ 1995 م

دعته الكنيسة الأرمينية لحضور إحتفالات تتويج الكاثوليكوس الجديد لكرسى أتشمايزين بأرمينيا

وعاد قداسة البابا إلى مصر فى 11/ 4/ 1995 م

الرحــلة الثالثة والعشرين : زيارته إلى لبنان

فى الفترة من 1/ 7/ 1995 إلى 4/ 7/ 1995 م

غادر قداسة البابا مصر إلى لبنان بعد ظهر السبت الموافق 1/ 7/ 1995 م لحضور إحتفالات الكنيسة ألرمينية الشقيقة بتنصيب الكاثوليكوس آرام كاشيشيان الآول على كرسى سيليسيا فى أنتلياس بلبنان .

وقام قداسته بتدشين مذبح الكنيسة القبطية فى بيروت الشرقية ,

وأستقبل رئيس جمهورية لبنان ورئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب البابا القبطى .

وفى يوم 4/ 7/ 1995 م أستقبل أيضا قداسته فى دار الإفتاء .

وقام قداسة البابا شنودة الثالث بإلقاء عظة فى الكنيسة السريانية .

ومن الألقاب التى اطلقها الللبنانيين على البابا شنودة الثالث :

بابا العـــرب وبابا المقاومـــــــة

وعاد البابا إلى مصر فى 4/ 7/ 1995 م

الرحــلة الرابعة والعشرين : زيارة جنوب أفريقيا وأستراليا وهنولولو وأمريكا وأنجلترا

فى الفترة من 12/ 8/ 1995 م إلى 29/ 9/ 1995 م

فى فجر يوم السبت 12/ 8/ 1995 م غادر قداسة البابا مصر فى طريقة إلى جوهانسبرج بجنوب أفريقيا , وكان عند وصوله سفير مصر بجوهانسبرج على رأس وفد كبير من السفارة المصرية هناك ومندوب وزارة الخارجية وكبار الرسميين بجنوب افريقيا .

وفى نفس اليوم قابل البابا أعضاء الشعب القبطى هناك وناقش أحتياجات الكنيسة هناك معهم وأجاب على أسئلتهم .

وفى يوم ألحد 13/ 8/ 1995 م أقام قداسته القداس الإلهى وحضره ما يزيد على 300 شخص قله من ألقباط والغالبية من الأفارقة الذين أنضموا للكنيسة القبطية وفى هذا القداس قام قداسة البابا برسامة ثلاثة كهنة من الوطنيين الأفارقة وعشرات الشمامسة .

وألتقى قداسة البابا شنودة الثالث فى هذه الرحلة مع رئيس جنوب أفريقيا ونائب رئيس الوزراء والرسميين .

وفى يوم 23/ 8/ 1995 م غادر قداسة البابا جنوب أفريقيا متوجها إلى أستراليا وقد استغرقت الرحلة 13,50 ساعة

وفى سيدنى / أستراليا قام قداسته بتدشين 3 كنائس وأفتتح الدير القبطى فى سيدنى وهو بأسم ألنبا شنودة ودشن مذبح كنيسته .

وزار فرع الكلية الإكليريكية فى سيدنى ووزع الشهادات على الخريجين , وألتقى بالشباب القبطى هناك , ودرس وناقش أنشاء مدرسة قبطية فى سيدنى .

وفى يوم الأحد 27/ 8/ 1995 م غادر البابا سيدنى متوجها إلى كانبرا وصلى القداس الإلهى وجلس مع أبناءه الأقباط

وفى يوم 6/ 9/ 1995 م غادر قداسة البابا كانبرا متوجهاً إلى هونولولو حيث أستغرقت الرحلة 11 ساعة طيران .. وأفتقد قداسته مبانى كنيستنا الجديدة وهنام قابل قداسته الأقباط وسجل حديثاً بالتلفزيون الأمريكى وألقى قداسته محاضرة فى الجامعة الكاثوليكية .

وفى يوم 10/ 9/ 1995م صلى قداسة البابا القداس الألهى مع الشعب القبطى ورسم بعض الشمامسة .

ثم غادر قداسته هونولولو فى طريقة إلى أمريكا حيث زار قداسته دير القديس الأنبا أنطونيوس فى صحراء كاليفورنيا ورسم قداسته أثنين من الرهبان وألبس قداسته الملابس البيضاء لطالبى الرهبنة هناك وسام شمامسة .


وفى طريق العودة من الدير زار قداسته كنيسة مارمينا فى رفيرسان وألقى عظة أثناء القداس

وزار الكنيسة القبطية فى فيكتورفيل ومنها ذهب إلى مدينة سان هوزى حيث دشن مذبحاً هناك




وفى لوس أنجيليوس ألتقى قداسته مع الأعلام .ز وقام قداسته بتدشين مذبح فى كنيسة القديس بطرس وبولس بسانت مونيكا وصلى وألقى عظة على الشعب , وسافر قداسته إلى جيرسى سيتى حيث أقام قداسته فى مقر الرئاسة الدينية .

وهناك ألتقى قداسته مع ألاباء الكهنة فى كاليفورنيا ومع الشباب القبطى فى لونج أيلاند .

وفى يوم 16/ 9/ 1995م توجه قداسته إلى كندا ووضع حجر الأساس لكنيسة كبيرة ومركز خدمات فى مسيساجا وألقى قداسته عظة , وفى تورنتو قام قداسة البابا بتدشين كنيسة ومذبح لكنيسة أجيا ماريا والقديسة دميانة بتورنتو .

وأستقل قداسة البابا الطائرة إلى كليفلاند حيث حضر الحفل بمناسبة مرور 20 عاماً على الخدمة هناك .

وسافر قداسته إلى نيوجيرسى لحضور حفل تكريم إقامة الأمين العام للأمم المتحدة بمبنى الأمم المتحدة بنيويورك لقداسته , وحضر الحفل أعضاء السفارة المصرية بأمريكا وكذلك كبار المسئولين بالأمم المتحدة .

وفى يوم ألأثنين 25/9/ 1995م غادر قداسة البابا أمريكا متوجهاً إلى لندن وألتقى بالأقباط فى كنيسة القديس مرقس بوسط لندن , وغادر لندن إلى برمنجهام وهناك عقد سيمنار للكهنة حضره 38 كاهناً كما ألتقى بالأقباط هناك

وفى يوم 28/ 9/ 1995م توجه قداسته إلى أسكتلندا حيث زار كنيسة مار مرقس وألتقى بالشعب هناك .

وعاد قداسته إلى مصر فى يوم 29/9/1995م .

الرحــلة الخامسة والعشرين : زيارته إلى رومانيا وأنجلترا ودبى وأمريكا

فى الفترة من 26/ 10/ 1995م إلى 8/ 11/ 1995م

فى يوم 26/ 10/ 1995م غادر قداسة البابا مصر متجها إلى رومانيا لحضور إحتفالات الكنيسة الرومانية الأرثوذكسية بحضور 110 عام على الإعتراف بإستقلاقلها , كما أنها تحتفل بمرور 70 عاماً على رسامة أول بطريرك لها , ولما استمرت الإحتفالات حتى 31 /10/ 1995م فزار البابا الأديرة والكنائس الرومانية ومختلف انشطة الكنيسة فى رومانيا حتى يطلع على النشاط الدينى فى الغرب .

وفى مساء 28/ 10 / 1995م غادر قداسة البابا بوخارست متوجها إلى لندن فإلتقى هناك بالكهنة ونيافة أسقف لندن والشعب القبطى هناك .

وفى 30/ 10/ 1995م غادر قداسته لندن متوجهاً إلى أبو ضبى تلبية لدعوة من سمو الشيخ زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات لحضور مهرجان : " أسبوع من أجلك يا قدس " ووجد قداسة البابا مندوب رئيس الدولة وكبار رجال الدولة فى إستقباله فى المطار , وحضر قداسته حفل إفتتاح المهرجان وألقى قداسته كلمة عن القدس وأهمية القدس وتاريخها وفى نهاية الكلمة صفق الحاضرين بدون انقطاع لعدة دقائق ووقف الحاضرون إحتراما وإعجابا وتقديراً لقداسته .. وقد أجرت وسائل الإعلام هناك عدة أحاديث مع قداسته .

وفى يوم الأربعاء 1/ 11/ 1995م غادر قداسته دولة الإمارات فى طريقه إلى لندن .

وفى يوم الخميس 2/ 11/ 1995م غادر قداسته لندن متوجهاً إلى أمريكا فى رحلة علاجية قصيرة .

وفى يوم الأربعاء 8/ 11/ 1995م عاد قداسته إلى أرض مصر .

الرحــلة السادسة والعشرين : زيارته إلى لبنان

فى الفترة من 10/ 6/ 1996م إلى 17/ 6/ 1996 م

فى مساء الثنين الموافق 10/ 6/ 1996 م غادر قداسته مصر متوجهاً إلى لبنان للمشاركة فى أجتماع اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط فى دير سيدة الجبل شمال بيروت .

وفى هذه الفترة شارك قداسته فى اللقاء الإسلامى المسيحى حول القدس .. وزار قداسته بلدة قانا جنوب لبنان ( القرية التى تمت فيها اول معجزة للسيد المسيح فى فرح قانا الجليل .

وفى 17/ 6/ 1996 م عاد إلى مصر .

الرحــلة السابعة والعشرين : زيارته المملكة ألردنية الهاشمية


عمان/2 حزيران/2005م استقبل جلالة الملك المعظم / عبد الله الثاني اليوم بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الاعظم رئيس مجلس كنائس الشرق الاوسط البابا شنودة الثالث الذي يقوم بزيارة هي الاولى من نوعها للمملكة الأردنية الهاشمية تستغرق اربعة ايام (1) .

وثمن قداسة البابا شنودة الجهود التي يبذلها جلالة الملك عبد الله الثاني في مد جسور التواصل والتعاون بين الثقافات المختلفة مشيرا الى ان الاردن يشكل نموذجا يحتذى للتاخي بين المسلمين والمسيحيين. وقال اننا نعتز بمواقف جلالتكم وبدور الهاشميين وفي ذاكرتنا اسماء هاشمية في التاريخ العربي الحديث لا تزال راسخة الى الان فقد كان جدكم الملك المؤسس عبد الله الاول ووالدكم الملك الحسين طيب الله ثراهما من ابرز قادة العرب الذين قدموا لامتهم وخدموها بكل اخلاص وفاء. واشار الى ما لمسه في الاردن من سماحة ومودة ومشاعر طيبة نابعة من قيادة جلالة الملك الحكيمة وتوجهاته السديدة مشيدا بالنهج الحكيم وبرؤية جلالته الثاقبة لا سيما فيما يتصل بضرورة تعزيز التحاور والتفاهم بين اتباع الديانتين الاسلامية والمسيحية .

ووفقا للأحصائيات أنه للكنيسة القبطية في الاردن يبلغ عدد رعاياها في المملكة نحو ثمانية الاف شخص.

ويترأس البابا شنودة خلال الزيارة اللجنة التنفيذية للاجتماع النصف سنوي للمجلس الذي يعقد للمرة الرابعة حيث عقد في القاهرة وسوريا ولبنان .

وسيقوم قداسة البابا خلال الزيارة بتكريس الكنيسة القبطية في منطقة العبدلي , كما سيقوم بوضع حجر الاساس لدير القديس انطونيوس الكبير في مأدبا اضافة الى زيارته للمغطس فى نهر الاردن والاماكن المقدسة في المملكة الأردنية الهاشمية . وحضر اللقاء مستشار جلالة الملك للشؤون الاسلامية قاضي القضاة سماحة الشيخ عز الدين الخطيب التميمي ومستشار جلالة الملك عقل بلتاجي


رحلة العلاج لأمريكا أكتوبر / نوفمبر سنة 2006 م لعلاج العمود الفقرى



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://pureblood1.3oloum.com
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

نبذه مختصره (حيـــــــــــاة البابا شنودة الثــــــــــالث) :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

نبذه مختصره (حيـــــــــــاة البابا شنودة الثــــــــــالث)

الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
PureBlood 1 Test the Spirits :: مدونه اهداء من روم اختباروا الارواح على البال تواك للأب الحنون قداسة البابا شنوده مثلث الرحماتTest the Spirits-
انتقل الى: